Assistant with Bard: قد تعيد Google تسمية مساعد الذكاء الاصطناعي الخاص بها

mo.adel بواسطة mo.adel

من المعروف أن Google تسعى دائماً إلى تطوير وتحسين منتجاتها وخدماتها، وخاصة في مجال الذكاء الاصطناعي. في أكتوبر 2023، أعلنت Google عن مشروع جديد يجمع بين مساعد Google الافتراضي وBard، وهو نظام جديد للذكاء الاصطناعي التوليدي.

Assistant with Bard هذا المشروع يهدف إلى إنشاء مساعد شخصي ذكي ومبتكر ومخصص، يمكن التفاعل معه عن طريق النص أو الصوت أو الصورة، ويمكنه أن يقوم بالعديد من المهام والإجراءات نيابة عن المستخدم. وقد أطلقت Google على هذا المشروع اسم Assistant with Bard، أو مساعد Google مع Bard.

فما هو Assistant with Bard بالضبط، وما الذي يميزه عن مساعد Google الحالي؟ وما هي الميزات والإمكانيات التي يوفرها Bard للمستخدمين؟ وما هي الآثار المحتملة لتغيير اسم مساعد Google الجديد؟

في هذه المقالة، سنحاول الإجابة على هذه الأسئلة وغيرها، ونستعرض أهم المعلومات والتفاصيل عن Bard، المساعد الذكي الجديد من Google.

ما هو Google Bard؟

Bard هو برنامج دردشة ذكي يعتمد على الذكاء الاصطناعي، يقوم بإنشاء نصوص مبتكرة استناداً إلى ما يدخله المستخدم. يستخدم تقنيات متقدمة في مجال اللغة الطبيعية والتعلم العميق لتحليل طلب المستخدم وإنتاج ردود مناسبة ومنطقية. تم الكشف عن Bard لأول مرة في مؤتمر Google I/O، وهو يحتوي على مجموعة متنوعة من الميزات المدهشة.

يمكن لـ Bard أن يكتب بأنماط وتنسيقات مختلفة، مثل الشعر والخيال والبرمجة والبريد الإلكتروني وغيرها. يمكن لـ Bard أن يخلق القصائد والقصص والمقالات وغيرها بكلماته ومعرفته الخاصة. يمكن لـ Bard أيضاً أن يعطي تعليقات واقتراحات لتحسين مهارات الكتابة لدى المستخدم. يمكن الوصول إلى Bard كموقع ويب وتطبيق جوال وإضافة للمتصفح.

ما هو Assistant with Bard؟

Google تنوي دمج Bard مع مساعد Google، خدمة المساعد الافتراضي الخاصة بها، لإنشاء مساعد رقمي أكثر تخصيصًا وذكاءً وإبداعًا. هذه الخدمة الجديدة، التي تُعرف بـ Assistant with Bard، ستجمع بين القدرات الإبداعية والتفكيرية لـ Bard والمساعدة الشخصية التي يوفرها مساعد Google.

سيتمكن المستخدمون من التواصل مع Assistant with Bard عن طريق النص أو الصوت أو الصورة، وسيكون قادراً أيضاً على مساعدتهم في اتخاذ الإجراءات نيابةً عنهم. من المقرر أن يتم إطلاق Assistant with Bard على أجهزة Android وiOS في بداية عام 2024. ولكن، قد تقوم Google بتغيير اسم Assistant with Bard إلى “Bard” فقط قبل إطلاقه.

لماذا تقوم Google بإعادة تسمية المساعد باسم Bard؟

Bard ليس مساعد الذكاء الاصطناعي جوجل الوحيد الذي تعمل عليه. وتقوم الشركة أيضًا بتطوير Imagen، وهو نموذج لنشر النص إلى صورة يمكنه إنشاء صور واقعية من المطالبات النصية. لا يوجد بيان رسمي من Google حول سبب تغيير علامتها التجارية لـ Assistant من Bard إلى Bard، ولكن بعض الأسباب المحتملة هي:

  • لتبسيط الاسم وتسهيل تذكره ونطقه.
  • لتمييز Bard عن مساعد Google الكلاسيكي والتأكيد على ميزاته وقدراته الفريدة.
  • لتجنب الخلط مع المنتجات أو الخدمات الأخرى التي تستخدم كلمة “مساعد” في أسمائها.
  • إنشاء هوية تجارية مميزة لـ Bard ووضعها كمساعد رقمي رائد.

قدرات Assistant with Bard

  • الاستجابة التكيفية: تتبع تعليماتك بجدية لإكمال طلباتك بشكل مدروس.
  • المعرفة المتعمقة: تحتوي على قاعدة معرفية واسعة النطاق ويمكنها تقديم إجابات شاملة حتى لأسئلتك الأكثر انفتاحًا أو تحديًا أو غير العادية.
  • إنشاء محتوى متعدد الاستخدامات: يمكنه إنشاء أشكال متنوعة من المحتوى لتلبية احتياجاتك المحددة، مثل القصائد والأكواد والنصوص والمقطوعات الموسيقية ورسائل البريد الإلكتروني والخطابات والمزيد.
  • المساعدة السياقية: يمكنها استخدام موقع جهازك الدقيق وسياق الشاشة والإشارات المرئية لتقديم استجابات واقتراحات أكثر فائدة.

تحديات Assistant with Bard

  • التحديات الفنية: Bard ليس مثاليًا وقد ينتج عنه أخطاء أو تحيزات أو محتوى غير لائق. يجب أن تضمن جودة ودقة وملاءمة المحتوى الذي تنشئه وتقدمه للمستخدمين.
  • التحديات الأخلاقية: إنها تثير بعض الأسئلة الأخلاقية، مثل سوء الاستخدام أو سوء الاستخدام أو التلاعب المحتمل بالذكاء الاصطناعي التوليدي، وخصوصية وأمن بيانات المستخدم، وتأثير الذكاء الاصطناعي التوليدي على الإبداع البشري والتعبير.
  • التحديات التنافسية: يواجه المساعد مع Bard منافسة من المساعدين الرقميين الآخرين، مثل Amazon Alexa أو Apple Siri أو Microsoft Cortana.

أسئلة مكررة

س. هل سيؤثر تغيير العلامة التجارية على ميزات Assistant with Bard؟

ج. لا، لن يؤثر تغيير العلامة التجارية على ميزات ووظائف Assistant with Bard. ستظل ميزات ووظائف المساعد الأصلية موجودة.

س. هل المساعد مع Bard متوفر بالفعل؟

ج. لا، Assistant with Bard ليس متاحًا بعد، ولكنه لا يزال في مرحلة الاختبار وسيكون متاحًا في الأشهر المقبلة.

س. كيف يعمل المساعد مع Bard؟

ج. يجمع برنامج Assistant with Bard بين قدرات Bard الإبداعية والتفكيرية والمساعدة الشخصية التي يقدمها مساعد Google، مما يسمح للمستخدمين بالتفاعل معه من خلال النص أو الصوت أو الصور.

يقال إن شركة جوجل تدرس تغيير العلامة التجارية لمساعدها للذكاء الاصطناعي ليصبح “Bard”، وهو الاسم الذي يستحضر فكرة الراوي والشاعر. يمكن أن تكون هذه الخطوة جزءًا من استراتيجية جوجل لتمييز مساعدها عن منافسيها، مثل Alexa من Amazon وSiri من Apple، ولإظهار لغتها الطبيعية وقدراتها الإبداعية.

يمكن أن يكون Google Bard أيضًا وسيلة لجوجل للاستفادة من شراكتها مع OpenAI، والتي تتيح لها الوصول إلى نماذج الذكاء الاصطناعي المتقدمة مثل GPT-3 وDALL-E. قد يكون تغيير العلامة التجارية للمساعد باستخدام Bard هو الخطوة التالية في رؤية Google لبناء مساعد الذكاء الاصطناعي الذي يمكنه فعل أي شيء.

في الختام، نأمل أن تكون قد استفدت من هذه المقالة عن Assistant with Bard، المساعد الذكي الجديد من Google. في هذه المقالة، استعرضنا ما هو Bard وما الذي يميزه عن مساعد Google الحالي، وما هي الميزات والإمكانيات التي يوفرها للمستخدمين. كما تناولنا الأسباب المحتملة لتغيير اسم مساعد Google الجديد إلى Bard، وما هي الآثار المحتملة لهذا التغيير.

مُقترح6 مميزات مذهلة في استخدام جوجل بارد: روبوت الدردشة الذي يجعل التواصل الذكي أكثر فعالية

شارك
اترك تعليق