كيفية معرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake

mo.adel بواسطة mo.adel

يعد الإنترنت منصة رائعة للتواصل والمشاركة والتعلم، إلا أن الانتشار الواسع للمعلومات والفيديوهات الرقمية يمكن أن يؤدي إلى تحديات كبيرة، ومن بينها الفيديوهات المزيفة التي يتم إنشاؤها باستخدام تقنيات Deepfake.

Deepfake هو أحدث التقنيات التي تستخدم الذكاء الاصطناعي لتعديل الفيديوهات والصور الرقمية بشكل واقعي جدًا، مما يجعل من الصعب تحديد ما إذا كانت الفيديوهات المزيفة أم لا. وبما أن هذه التقنيات تتطور بشكل مستمر، فإن اكتشاف الفيديوهات المزيفة يعد تحدًا كبيرًا للأفراد والمؤسسات على حد سواء.

ولهذا السبب، سنتحدث في هذه المقالة عن كيفية اكتشاف ومعرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake. سوف نتناول الأساليب والتقنيات التي يمكن استخدامها للكشف عن هذه الفيديوهات المزيفة، بالإضافة إلى الخطوات التي يجب اتباعها لتحديد ما إذا كانت الفيديوهات المتداولة حقيقية أم مزيفة.

أفضل الطرق لمعرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake

إذا كنت ترغب في معرفة المزيد عن كيفية معرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake، فأنت في المكان الصحيح. فلنتعرف سويًا على هذه التقنيات والأساليب التي يمكن استخدامها لحماية أنفسنا من الفيديوهات المزيفة والحفاظ على سلامتنا الرقمية.

أصبح إنشاء مقطع فيديو عن طريق التزييف العميق أمرًا بسيطًا مثل تحرير النص في مستند Word. بمعنى آخر، يمكنك التقاط فيديو لأي شخص وجعله يقول ما تريد. يمكنك تعديل الفيديو باستخدام نص، على غرار معالجة الكلمات، أو إضافة كلمات جديدة بسهولة، أو حذف الكلمات غير المرغوب فيها ، أو إعادة تحرير مقطع فيديو نهائي.

بالطبع، أدى هذا إلى زيادة كبيرة في عدد محتوى الفيديو المزيف. لذلك إليك أفضل الطرق والاساليب لاكتشاف ومعرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake:

افحص حركات الوجه بعناية

علامة التحذير الشائعة هي حركات العين غير الطبيعية أو قلة حركة العين، خاصةً إذا لم يكن هناك رمش. من الصعب تقليد الوميض بطريقة طبيعية المظهر. يعد إعادة تكوين حركات العين بدقة أمرًا صعبًا أيضًا لأن عيون الشخص عادة ما تتبع الشخص الذي يتحدث إليه.

إذا لم يُظهر وجه الشخص المشاعر المناسبة التي تتوافق مع ما يقوله، فمن المحتمل جدًا أن يكون مزيفًا وتم تصنيعه باستخدام Deepfake. إذا كان بإمكانك اكتشاف تحول الوجه أو مزج الصور، فهذه أيضًا علامات على أن الفيديو قد يكون مزيفًا عميقًا.

يجب توخي الحذر من مقاطع الفيديو التي تبدو حقيقية ولكن مع توجيه وجه وأنف الشخص في اتجاهات مختلفة.

يمكن أن تمنحك جودة الصوت الحقيقة

يركز منتجو التزييف العميق عادةً على العناصر المرئية أكثر من التركيز على الصوت، لذلك قد تلاحظ اختلافًا في نمط الصوت أو الكلام. انتبه إلى ضعف مزامنة الشفاه والأصوات الآلية ونطق الكلمات الغريبة وضوضاء الخلفية الرقمية وحتى الصوت المفقود. من المهم أن تكون على دراية بهذه العلامات إذا كنت تريد معرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake.

بالإضافة إلى ذلك، غالبًا ما يعتمد منشئو محتوى الفيديو المزيف Deepfake على لقطات أو تسجيلات موجودة للشخص المستهدف لتوليد مرئيات واقعية ، ولكن قد لا يتم التلاعب بالصوت بشكل مقنع. يمكن أن يكون هذا التناقض بين جودة المرئيات والصوت دليلًا مفيدًا في اكتشاف التزييف العميق. ضع في اعتبارك أن التطورات في تقنية Deepfake يتم إجراؤها باستمرار، لذلك من الضروري أن تظل يقظًا ومطلعا على أحدث التقنيات والأدوات المستخدمة في إنشاء واكتشاف التزييف العميق.

افحص الوضع الجسدي للشخص في الفيديو

إذا أدار شخص رأسه أو تحرك من صورة إلى أخرى بطريقة متشنجة أو مفككة، أو إذا بدت حركاته مشوهة أو غير طبيعية، فيجب أن تكون مرتابًا. مؤشر آخر على ان الفيديو مزيف وغير حقيقي هو عندما لا يبدو شكل جسم الشخص طبيعيًا أو عندما يبدو وضع الرأس والجسم غريبًا أو غير متسق. تركز تقنية Deepfake عادةً على ميزات الوجه بدلاً من الجسم بالكامل، مما يجعل هذه واحدة من أبسط الحالات الشاذة التي يمكن من خلالها معرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake.

يمكن لأي شخص تثبيت وجه شخص ما على جسم شخص آخر، مما يجعله يبدو كما لو كان الشخص يقول أو يفعل أشياء لم يفعلها في الواقع. تقدمت التكنولوجيا لدرجة أنها يمكن أن تولد تزوير عميق مقنع للغاية يصعب تمييزه عن اللقطات الحقيقية.

قد يكون هناك تناقضات بين المحتوى الذي حصل عليه الأشخاص الذين ينتجون مقاطع فيديو مزيفة باستخدام أوضاع الجسم لأشخاص مختلفين. يمنحك هذا دليلًا جادًا لمعرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake.

احذر من الكلمات غير المنطقية داخل الفيديو

تلعب الكلمات غير المنطقية دورًا مهمًا في إنشاء الفيديوهات غير الحقيقية، لأنها توفر أداة لتغيير الكلام الأصلي أو استبداله. قد لا توجد هذه الكلمات الملفقة بأي لغة ويتم استخدامها بشكل استراتيجي للتلاعب بالمكوِّن الصوتي للتزييف العميق. من خلال مزج الكلمات الحقيقية وغير المنطقية بسلاسة، يهدف منشئو التزييف العميق إلى إنتاج صوت مقنع يحاكي أنماط الكلام للفرد المستهدف. نتيجة لذلك، قد يتم خداع المشاهدين للاعتقاد بأن شخصًا ما قد قال أو عبّر عن شيء لم يقله.

قد يكون التعرف على الكلمات غير المنطقية وتحديدها أمرًا صعبًا، خاصة مع تقدم تقنية التزييف العميق. ومع ذلك، هناك العديد من الاستراتيجيات التي يمكن للأفراد استخدامها لحماية أنفسهم من الوقوع ضحية التلاعب العميق أو لمعرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake. أولاً وقبل كل شيء، من الضروري التحقق من مصداقية المصدر الذي يشارك المحتوى.

يمكن أن يساعد الاعتماد على المنافذ الإخبارية الموثوقة والجديرة بالثقة أو حسابات وسائل التواصل الاجتماعي التي تم التحقق منها في تقليل مخاطر مواجهة التزييف العميق. يمكن أن يساعد الانتباه إلى التناقضات أو أنماط الكلام غير المعتادة أو التناقضات في الفيديو أو الصوت ومعرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake والكشف عن حالات التزييف العميق المحتملة.

هل تقنية Deepfake خطيرة؟

يؤثر الذكاء الاصطناعي حاليًا على العديد من القطاعات الاقتصادية وحياة الناس اليومية. Deepfake هو منتج ذكاء اصطناعي ممتاز. ومع ذلك ، لا ينبغي النظر إليه من منظور واحد فقط. Deepfake يعمل بشكل فعال بشكل خاص في مجالات الطب والصحة. لا يجب عليك مجرد ربطها مع لقطات زائفة للسياسيين أو المشاهير. إن معرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake أمر بالغ الأهمية، تمامًا مثل أي شيء آخر. نتيجة لذلك، فإن تقنية التزييف العميق التي تقدم الصفات المفيدة للذكاء الاصطناعي في حياتنا، بدلاً من المواد المزيفة، هي بلا شك مفيدة للغاية.

مُلخص: انتشار الفيديوهات المزيفة التي تم إنشاؤها باستخدام تقنيات Deepfake يشكل تحديًا كبيرًا للأفراد والمؤسسات على حد سواء. ولكن، يمكن للتقنيات الحديثة والأساليب الذكية أن تساعدنا على اكتشاف هذه الفيديوهات والتأكد من صحتها، فإن الحفاظ على سلامتنا الرقمية يتطلب اليقظة والحذر والتعلم المستمر. ومن خلال الإطلاع على كيفية معرفة الفيديوهات المزيفة التي تم إنشائها باستخدام تقنيات Deepfake، يمكننا تجنب الوقوع في الفخ والحفاظ على سلامتنا وأماننا على الإنترنت.

مُقترحأفضل 5 صانعي أفلام وأدوات منشئي محتوى الفيديو على الكمبيوتر

شارك
اترك تعليق